جديد الموقع:    مؤتمر صوفي عالمي لم يُعلن عنه في موقع الجفري ؟!    ::    فتوى فضيلة الشيخ أحمد عبد الرحمن النقيب    ::    فتوى فضيلة الشيخ حامد عبد الله العلي   ::    فتوى فضيلة الشيخ وجدي غنيم    ::    وقفات مع كتاب "معالم السلوك"    ::    قبر النبي أفضل من عرش الله    ::
 
رؤية النبي صلى الله عليه وسلم يقظة
............................................................................................
 
تحميل المــــــــــادة
صوت وصورة
 
 

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد:

يقول داعية التصوف علي الجفري ، كما هو موثق بالصوت والصورة أعلاه:

((من رآني في المنام فسيراتي في اليقظة كما جاء في الحديث الصحيح الذي في البخاري فإن الشيطان لا يتمثل بي.

 قال سيدي عبد الوهاب الشعراني ولا يجتمع الرجل بالنبي يقظة إلا بعد أن يقطع 149 ألف من مقامات الولاية فمن ادعى اجتماعاً بالنبي يقظة سألناه عن هذه المقامات قد يحصل للمحب أن يلوح الحبيب له في اليقظة وهو مستيقظ هكذا تكرماً تنفساً ، لكن ليست هذه اجتماع اليقظة التي يتحدث عنها العارفون اليقظة قطع مقامات في السير إلى الله)).

التعليق

مسألة حضور النبي صلى الله عليه وسلم ، بعد موته يقظة ، عند من يسمون الأولياء ، من مسائل الضلال التي يروجها بعض المتصوفة ، ودليل ضلالها أنه ينبني عليها أمور ، منها:

أولاً ـ أن فيها مخالفة لنص القرآن ، بغير حجة شرعية ، حيث قال تعالى ، لنبيه صلى الله عليه وسلم {إِنَّكَ مَيِّتٌ وَإِنَّهُمْ مَيِّتُونَ}. الزمر /30/ ، {وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِنْ قَبْلِهِ الرُّسُلُ أَفَإِيْن مَاتَ أَوْ قُتِلَ انْقَلَبْتُمْ عَلَى أَعْقَابِكُمْ}. آل عمران / 144/ {قُلْ سُبْحَانَ رَبِّي هَلْ كُنتُ إِلَّا بَشَرًا رَسُولًا} الإسراء /93/ {قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ} الكهف /110/.

ثانياً ـ أنه ينبني على القول بحضور النبي صلى الله عليه وسلم ، يقظة ، القول بالرجعة بعد الموت ، كما تزعم بعض الفرق الضالة.

ثالثاً ـ أن فيها هدماً لنبوة محمد صلى الله عليه وسلم ، وذلك أن صدق نبوته أساسها أنه كان يخبر عن ربه تعالى ، ثم يُثبت صدقه بكونه تحدث منه وعلى يده أمور خارقة للعادة لا يستطيعها البشر .

وكم سمعنا من بعض الجهلة ، أن النبي صلى الله عليه وسلم ، ليس له ظل ، أو خيال ، لأنه مخلوق من نور ، وكم سمعنا منهم عن حضوره عدة مجالس في وقت واحد ، وخاصة الموالد ، حيث يحضر بزعمهم عندهم ، ويقفون قياماً أدباً مع حضوره ، وينشدون طلع البدر علينا ، وكم سمعنا منهم عن كون جبريل عليه السلام ، لما أراد أن ينظر إلى ربه وهو يتلو عليه القرآن من وراء الحجاب ، فلما كشف الحجاب وجد محمداً عليه الصلاة والسلام ، فقال جبريل له: أمنك وإليك ، وكم سمعنا منهم أن أول ما خلق الله نور النبي محمد عليه الصلاة والسلام ، بل أكثر من ذلك فقد تبجح أحد الجاهلين: بأن من زعم أن محمداً عليه الصلاة والسلام ولد كما تخرج الأولاد من أمهاتهم فإنه يخشى على إيمانه .

رابعاً ـ نقول لمن يقول بحضوره يقظة: لو كان لديكم أدنى معرفة في علوم الحديث لعرفتم مدى سخف كلامكم ، لأن مضمونه بإجماع العلماء الذين عرّفوا الصحابي أن مشايخكم الذين تدعون أنهم التقوا بالنبي صلى الله عليه وسلم يقظةً قد أصبحوا صحابة ، وبناء على ذلك فإن الصحبة لن تنقطع إلى يوم القيامة!!

خامساً ـ نقول أين كان النبي عليه الصلاة والسلام ، من الحضور يقظة ، في أوقات كانت الأمة أحوج ما تكون إليه: كيوم السقيفة يوم وقع الخلاف بين الصحابة فيمن يخلفه صلى الله عليه وسلم ، ويوم وقعة الجمل يوم خرجت أم المؤمنين عائشة ، وذبح الصحابة المبشرون بالجنة ، ويوم وقعة صفين يوم اختلف علي مع معاوية رضي الله عنهما ، وشرخت الأمة نصفين ، أين كان من الحضور يقظة ، عند علماء هذه الأمة من الفقهاء ، عندما كانوا يختلفون في مسائل الفقه فالشافعي مثلاً يجتهد ويقول قولاً ، وأبو حنيفة يجتهد ويقول عكسه ، أم ترون أن أبا حنيفة ومالك والشافعي وأحمد والأوزاعي وسفيان والليث ، ليسوا من الأولياء .! وهذا عمر بن الخطاب ، كما في البخاري /رقم:5266/ يخطب فوق منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم فيقول: ثلاث وددت أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يفارقنا حتى يعهد إلينا عهداً: الجد ، والكلالة ، وأبواب من أبواب الربا . قلت: سبحان الله ، عمر الخليفة الراشدي ومن فوق منبر رسول الله صلى الله عليه وسلم ـ أي بحضور الصحابة ـ ولم يكن لواحد منهم هذا المقام المزعوم لدى أولياء عصرنا مع رسول الله ، ليحضر عندهم يقظة ، ويخبرهم بما ينقصهم من أخبار وأحكام .!!!

وهؤلاء المحدثون الذين كانوا يقطعون الصحراء من أجل الحديث ، كل هذا والنبي صلى الله عليه وسلم ، الرؤوف بأمته يضن عليهم بالحضور إليهم لحقن دمائهم ولإرشادهم ، ثم يحضر في الزوايا والتكايا عند الأولياء ليخبرهم أن فلانة ستتزوج ، وأن الأخرى سوف تحبل ، وأن هذا الزواج ليس فيه وفاق ... .

بحث حديثي في رد لفظة فسيراني في اليقظة
 
الصفحة الرئيسة
من نحن
ترجمة علي الجفري
أخطاؤه العقدية
أخطاؤه المنهجية
أخطاؤه الحديثية
كذبه على المراجع
فتاوى العلماء فيه
متفرقات
ساعد على نشر الموقع
اتصل بنا
Free Website Counters
 

جميع الحقوق محفوظة لشبكة المجهر (www.almijher.com)