جديد الموقع:    مؤتمر صوفي عالمي لم يُعلن عنه في موقع الجفري ؟!    ::    فتوى فضيلة الشيخ أحمد عبد الرحمن النقيب    ::    فتوى فضيلة الشيخ حامد عبد الله العلي   ::    فتوى فضيلة الشيخ وجدي غنيم    ::    وقفات مع كتاب "معالم السلوك"    ::    قبر النبي أفضل من عرش الله    ::
 
الاطلاع على الغيب !!
............................................................................................
 
تحميل المــــــــــادة
صوت وصورة
 
التعليق

تقدم معنا استدراكٌ من القارئ محمد جبريل بصيغة السؤال على الداعية علي الجفري عن معنى قوله تعالى: {عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا * إِلَّا مَنْ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِنْ بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا} /الجن:27/ . فكان الجواب منه: أن الاستثناء هنا للرسول ولغيره ، لأن {مِنْ} تأتي لضرب المثل . هكذا زعم .

وهنا أقول: لست بحاجة إلى الخوض في دقائق علم الأصول أو اللغة ، فمما تقدم في الآية يوجد لدينا مستثنى ومستثنى منه ، فالمستثنى {مَنْ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ}، والمستثنى منه هي {فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا}، وعلى ضوء تفسير الجفري فإن مَن ارتضاهم الله من الرسل وغيرهم من عباده قد يطلعون على الغيب ، أسألكم: أين أصبح المستثنى منه في الآية إذاً ، خاصة وأن كلمة وغيرهم تتضمن أن أي أحد من الناس قد يكون من الذين استثنوا مع الرسل ومن المعروف أن التفسير الذي يُذهب فحوى الآية باطل ، علماً أن عمدة المفسرين من العلماء ، أمثال الطبري ، والقرطبي ، وابن كثير ، لم يأت أحد منهم عند تفسيره هذه الآية ، بمثل قول الجفري ، ولو على سبيل الاحتمال ، بل على العكس ، فقد خص بعضهم ، ومنهم سعيد بن جبير {إِلَّا مَنْ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ} بأنه جبريل دون غيره من الملائكة .

قال ابن جُزي الكلبي في تفسيره /2ـ155/: {فَلَا يُظْهِرُ عَلَى غَيْبِهِ أَحَدًا * إِلَّا مَنْ ارْتَضَى مِنْ رَسُولٍ} أي لا يُطلع أحداً على علم الغيب إلا من ارتضى وهم الرسل فإنه يطلعهم على ما شاء من ذلك ، و{مِنْ} ، في قوله {مِنْ رَسُولٍ} لبيان الجنس ، لا للتبعيض ، والرسل هنا يحتمل أن يراد بهم الرسل من الملائكة ، وعلى هذا حملها ابن عطية ، أو الرسل من بني آدم ، وعلى هذا حملها الزمخشري ، واستُدل بها على نفي كرامات الأولياء الذين يدعون المكاشفات ، فإن الله خص الاطلاع على الغيب بالرسل دون غيرهم .اهـ

وهذه دعوة لتأمل قوله تعالى: {وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُطْلِعَكُمْ عَلَى الْغَيْبِ وَلَكِنَّ اللَّهَ يَجْتَبِي مِنْ رُسُلِهِ مَنْ يَشَاءُ فَآمِنُوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَإِنْ تُؤْمِنُوا وَتَتَّقُوا فَلَكُمْ أَجْرٌ عَظِيمٌ}. آل عمران /179/

{قُلْ لَا يَعْلَمُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ}. النمل /65/

الصفحة الرئيسة
من نحن
ترجمة علي الجفري
أخطاؤه العقدية
أخطاؤه المنهجية
أخطاؤه الحديثية
كذبه على المراجع
فتاوى العلماء فيه
متفرقات
ساعد على نشر الموقع
اتصل بنا
Free Website Counters
 

جميع الحقوق محفوظة لشبكة المجهر (www.almijher.com)