جديد الموقع:    مؤتمر صوفي عالمي لم يُعلن عنه في موقع الجفري ؟!    ::    فتوى فضيلة الشيخ أحمد عبد الرحمن النقيب    ::    فتوى فضيلة الشيخ حامد عبد الله العلي   ::    فتوى فضيلة الشيخ وجدي غنيم    ::    وقفات مع كتاب "معالم السلوك"    ::    قبر النبي أفضل من عرش الله    ::

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله، أما بعد: فهذه كلمة أسرة موقع المجهر: نداؤنا ليس للذين يعرفون حقيقة الجفري علي، وليس للذين يتعصبون له فلا يسمعون ومن ثم فلا يعرفون، نداؤنا: إلى الإخوة المخلصين الذين يسمعونه فيـبكون صادقين، إلى الإخوة الذين يحضرون مجالسه رغبة بالدين، إلى الإخوة الذين حُشروا في الخصام والتحزب بعد أن كانوا بالفطرة آمنين، إلى الطيـبين المُغَررين، والله إن قلوبنا تتفطر عليكم، لا تسمعوا كلامنا بل اسمعوا نقولنا عن علمائكم، لا تتبعونا بل اتبعوا أئمة دينكم، هذا هو الجفري علي تُعرِّفه أفعاله وأقواله ننقلها إليكم صوتاً وصورةً، والله يشهد أننا لا نريد إلا الإصلاح، والذي نرجوه منكم التصفح فقط، فمن اهتدى بنا فليُعلمنا نفرح به ونثبت، ومن وقع فينا فإنا مسامحوه صدقة منا لله تعالى.


إخواننا: والله إن هداية علي الجفري مبتغاة لنا، ولكن بعد أن علمنا إصراره على عدم الرد على نصيحتنا له، كان علينا أن نصدع بالحق امتثالاً لأمر ربنا بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وما توفيقنا إلا بالله هو يحكم بيننا، والله خير الحاكمين ..

 
من نحن ..؟!
----------

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن والاه.

 

نحن ـ بفضل الله تعالى ومنّه ـ طلبةُ علمٍ، معظمنا ينتسب لآل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم، فمنا الحسني ومنا الحسيني.

 

عقيدتُنا عقيدة الأئمة المتبوعين من أهل السنة والجماعة، أمثال الإمام مالك والأوزاعي وأبي حنيفة والبخاري وأحمد ...... .

 

غالبيتنا ممن درس وتأصل في الفقه على المدرسة الشافعية، وبعضنا الآخر على المدرسة المالكية.

 

اجتمعت كلمتنا في هذا الموقع لدوافع عدة:

 

1ـ غيرةً على دين الله الذي حاول داعية التصوف علي الجفري أن يُدخل فيه ما ليس منه.

 

2ـ وغيرةً على آل رسول الله صلى الله عليه وسلم، الذين أساء إليهم الجفري عندما أعلن انتسابه إليهم وهو على ما عليه من الجهل والضلال.

 

3ـ وغيرةً على المدرسة الشافعية التي كانت عبر القرون سيفاً مسلطاً على أهل الزيغ والانحراف والتي حاول الجفري أن يتستر بانتسابه إليها ليروّج لانحرافاته.

 

علماً أننا في كل ما انتقدناه كنا متبعين لأئمة المدارس الفقهية الأربعة، وللمدرسة الشافعية بوجه خاص .

 

هذا ونسأل الله العلي العظيم أن يحمي هذا الدين من كل دخيل، وأن يكتب الهداية لكل المسلمين، وصلى الله وسلم على المبعوث رحمة للعالمين، نبينا محمد وعلى آله الطّيبين.

 

والحمد لله رب العالمين،،

 

الصفحة الرئيسة
من نحن
ترجمة علي الجفري
أخطاؤه العقدية
أخطاؤه المنهجية
أخطاؤه الحديثية
كذبه على المراجع
فتاوى العلماء فيه
متفرقات
ساعد على نشر الموقع
اتصل بنا
Free Website Counters
 

جميع الحقوق محفوظة لشبكة المجهر (www.almijher.com)